هدوء فى قرية بالشرقية بعد اشتباكات بين أسرتى قتيل إخوانى وشهيد جيش

عاد الهدوء لقرية قصاصين الإزهار "الدوار" بأولاد صقر الشرقية بعد فض الاشتباكات، وانصراف الإخوان، وفتحهم للطريق المؤدى للقرية.
كانت وقعت اشتباكات بين الأهالى والإخوان، خلال تشيع جثمان أحد ضحايا رابعة، حيث قامت منتقبة بالهتاف "حسبنا الله ونعم الوكيل"، خلال مرور موكب الجنازة أمام منزل عقيد جيش استشهد أول أمس، حيث كان تتجمع أسرته لتلقى العزاء، مما نتج عنه مشادات تطورت لاشتباكات بين الإخوان وبين الأهالى، وتفرقت الجنازة، فتجمع الإخوان بعرض الطريق عند مدخل القرية.