سكاي نيوز : الإخوان يهددون بتفجير ‘رابعة’ بأنابيب البوتاجاز إذا تم فض اعتصامهم !!


أفادت مراسلة "سكاي نيوز عربية" أن جماعة الإخوان المسلمين ومؤيديها المعتصمين في إشارة مرور "رابعة العدوية" بحي مدينة نصر شرق العاصمة المصرية القاهرة اتخذوا إجراءات وقائية حال صعدت قوات الأمن المصري خطواتها لفض الاعتصام القائم منذ أكثر من شهر.
وقالت المراسلة أن أحد المنتمين لحركة إخوان بلا عنف أكد أن المعتصمين برابعة العدوية أعادوا تنظيم صفوفهم من جديد تحسباً لتعرض الاعتصام لأي هجوم بعدما تواترت أنباء في وقت سابق عن قرب بداية ساعة الصفر لبدء العملية الأمنية لفض الاعتصام.
ومن تلك الإجراءات الاحترازية وضع الخيام التي تضم النساء والأطفال المتواجدين بالاعتصام في الصفوف الأمامية حتى يكونوا عائقاً ورادع أمام أي تقدم من قبل قوات الأمن المركزي، وإفشال أي خطط للهجوم على المعتصمين.
وأضاف عضو إخوان بلا عنف أن المعتصمين قاموا بإنشاء طاقات في الأرض حول مكان الاعتصام وخلف السواير الخرسانية يصل عمق بعضها إلى عشرة أمتار لمنع تقدم المدرعات التابعة لقوات الأمن المركزي التي من المفترض أن تكون الأداة التي سيتم فض الاعتصام عن طريقها.
وأكد كذلك عضو إخوان بلا عنف أن المعتصمين هددوا حال لم تتوقف وزارة الداخلية عن تنفيذ مخططها لفض الاعتصام أنهم سيطوقوا محيط الاعتصام بأنابيب البوتاجاز وسيكونوا جاهزين لتفجيره في أي وقت.
وفي سياق متصل أضافت مراسلة سكاي نيوز عربية في رسالة إخبارية لاحقة أن المعتصمين بإشارة رابعة قاموا بنثر المئات من إطارات السيارات في محيط منطقة اعتصامهم لإشعالها في أي وقت ستحاول فيه القوات النظامية التابعة لوزارة الداخلية اقتحام الاعتصام أو فضه.