أنصار مرسي يحرقون محكمة ومتحف «ملوي» بالمنيا وأعمال سلب ونهب واسعة بالمدينة

أحرق أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي مبنى المحكمة والمتحف السياحي في مدينة ملوي بالمنيا، كما أتلفوا العديد من ملفات القضايا الموجودة بمكاتب المحكمة.
وقال شهود عيان إن المهاجمين نهبوا غرفة الأحراز القضائية، فيما شهدت مدينة ملوي جنوب المنيا أعمال سلب ونهب واسعة، حيث اقتحم بعض الأشخاص معرضًا للملابس وأدوات المدارس أمام الوحدة المحلية لمدينة ملوي، وعددا من منازل الأهالي وسرقة الأثاث والمحتويات بعد فرار أصحابها في أحياء وسط وجنوب ملوي، واستغاث الأهالي بأرقام الجيش دون استجابة حتى الآن. من جهة أخرى، أكد شهود عيان اقتحام متحف آثار ملوي بعد حرق الوحدة المحلية لمركز ومدينة ملوي، ويضم المتحف مئات القطع النادرة والمومياوات من العصر المصري القديم والعصر اليوناني الروماني، بالإضافة لآلاف العملات المعدنية والذهبية من الحقبتين التاريخيتين.