اشتباكات بين أنصار الإخوان والأهالى لمنعهم من اقتحام العذراء بالمعادى

نشبت اشتباكات، منذ قليل، بين أنصار جماعة الإخوان المسلمين بمنقطة المعادى بالقاهرة على كورنيش النيل بالأسلحة النارية، مما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات، أثناء تصدى الأهالى لأنصار الجماعة، ومنعهم من اقتحام وحرق كنسية العذراء.
وكان أنصار الجماعة قد توجهوا بمسيرة من أحد الجوامع بالمعادى، جابت شوارع المعادى، وبحوزتهم الأسلحة النارية والخرطوش وزجاجات المولوتوف، واتجهوا إلى كنيسة "العذراء" بكورنيش النيل، مما نتج عنها حدوث اشتباكات بينهم وبين الأهالى بالمنطقة، والتى أسفرت عن عدد كبير من الإصابات التى يصعب حصرها حتى الآن.

وعلى الفور انتقل محمد محجوب، رئيس مباحث قسم شرطة المعادى، إلى مكان الاشتباكات، وبرفقته القوة المصاحبة له، لتحديد أطراف العناصر الإرهابية وضبط السلاح المستخدم.