بالفيديو.. إرهاب الإخوان يتواصل.. حاولوا الفتك بضابط مصاب بالمستشفى

قال أحد شهود العيان على مقتل العقيد مصطفى نائب مأمور مركز شرطة مطاى بمحافظة المنيا، إن "كل من كان بداخل مركز شرطة مطاى هرب، بعد مهاجمة عناصر من جماعة الإخوان المسلمين على مركز شرطة مطاى، وتحطيمهم واعتدائهم بالضرب على كل من يرتدى الزى الميرى العسكرى".
وأضاف الشاهد: "أن نائب مأمور المركز، لم يستطيع الهرب، ووقع فى أيدى هؤلاء الأشخاص، الذين اقتحموا مركز الشرطة، واعتدوا عليه بالضرب، حتى أصبح على بعد خطوة واحدة من مفارقة الحياة، إلا أن بعض الأهالى أنقذه من أيديهم، وهربوا به إلى أحد المستشفيات".

وتابع: "لم تتركهم عناصر الإخوان، وطاردوهم، ورشقوهم بالحجارة، حتى وصوله إلى المستشفى، مؤكدا أنهم اقتحموا قسم الاستقبال بالمستشفى، وانهالوا عليه على نائب المأمور بالضرب".

وأكد شاهد العيان، أن أحد هذه العناصر قتله، باستخدام "مطوة"، غرسها فى جسده وسط اشتباكات كبيرة داخل المستشفى، مضيفا أن الطاقم الطبى بالمستشفى لم يسلم من اعتدائهم.