الداخلية: سنستخدم الذخيرة الحية للتصدى للمعتدين على القوات والمنشآت

قالت وزارة الداخلية إنه فى ظل استهداف تنظيم الإخوان لبعض المنشآت الحكومية والشرطية بالعديد من المحافظات باعتداءات إرهابية، وتصعيد محاولاتهم لاقتحامها وإضرام النيران بها والاستيلاء على ما بداخلها من أسلحة، والتعدى على القوات المكلفة بتأمينها، وقطع الطرق بقصد إشاعة حالة من الفوضى بالبلاد، وإنفاذاً لما خوله القانون لرجال الضبط من استخدام الوسائل الكافية لتأمين مقدرات الوطن ودرأ الاعتداء على الأرواح والممتلكات العامة والخاصة، فقد أصدرت الوزارة توجيهاتها لكل القوات باستخدام الذخيرة الحية فى مواجهة أية اعتداءات على المنشآت أو القوات فى إطار ضوابط استخدام حق الدفاع الشرعى.
وأكدت الوزارة أنه تم دعم كل القوات المكلفة بتأمين وحماية تلك المنشآت بالأسلحة والذخائر اللازمة لردع أى اعتداء قد يستهدفها وأن وزارة الداخلية على ثقةٍ تامة فى قدرة رجالها على مواجهة تلك الاعتداءات وفرض الاستقرار الأمنى فى كل ربوع الوطن.

وتؤكد الوزارة أنها سوف تستمر فى ملاحقة كل من شارك فى أية اعتداءات طالت القوات أو المنشآت حتى ينال عقابه وتحذر وزارة الداخلية كل من تسول له نفسه محاولة العبث بأمن الوطن ومقدراته بأنه سيتم مواجهته بكل حزمٍ وحسم وفقاً للقانون.