صباحى: "السيسى" أصبح بطلا.. وأثق انه لن يترشح للرئاسة

قال حمدين صباحى مؤسس التيار الشعبى والقيادى بجبهة الإنقاذ، إن قوى الثورة قادرة على التوحد وهو واجب عليها فى ظل توحد قوى اليمين الدينى كطرف، وقوى النظام السابق كطرف آخر، مؤكدًا على أن الثورة مستمرة بدأت فى 25 يناير واستكملت فى 30 يونيو ولم تحقق مطالبها بعد.
وأضاف صباحى خلال حوار ببرنامج "آخر النهار" الذى يقدمه الإعلامى محمود سعد ويذاع على قناة النهار، أن الشعب سيكمل ثورته فى جولات أخرى إذا لم تحقق كامل أهدافها وعلى الجميع أن يدرك ذلك، مضيفًا: "أثق فى قدرة الشباب على التعبير عن مطالب الثورة".

وردًا على سؤال حول ترشحه لانتخابات الرئاسة المقبلة، قال صباحى: حديث الرئاسة ليس أوانه الآن، وهذا أوان تثبيت الثورة ومواجهة الإرهاب والعنف وتوحد القوى الوطنية مع مؤسسات الدولة، داعيا للتوافق على مرشح للرئاسة على أن يكون معه فريق وبرنامج واضح يحقق أهداف الثورة.

وتابع: "الثورة طلبت رئيسا مدنيا وهو ما تلتزم به القوات المسلحة وصرح به السيسى، الذى أصبح بطلا شعبيا وله شعبية عظيمة، وأصدقه حين يقول أنه لن يرشح نفسه للانتخابات.