القبض على 56 من أعضاء جماعة الإخوان باشتباكات المنصورة

تمكنت قوات الأمن بمديرية أمن الدقهلية من إلقاء القبض على 56 عضوًا بجماعة الإخوان المسلمين فى الاشتباكات، التى نشبت بينهم وبين الأهالى بمنطقة الجامعة وشارع الترعة والجلاء وأحمد ماهر وكلية الآداب، كما تمكنت القوات من ضبط بندقية خرطوش وعدد كبير من الأسلحة النارية (فرد خرطوش) بحيازة الإخوان، أثناء محاولتهم الهروب من مطاردة الأهالى والشرطة لهم.
وكانت قوات الأمن المركزى قد وصلت إلى الطريق الدائرى بالمنصورة، خلف عمارات العبور والمجزر الآلى من أجل السيطرة على الاشتباكات العنيفة الدائرة هناك بالأسلحة الآلية والنارية والخرطوش بين أعضاء جماعة الإخوان وبين أهالى حى المجزر الذين خرجوا لصد أعضاء جماعة الإخوان الهاربين من الأمن، وأصيب 5 أشخاص من الإخوان بإصابات خطيرة بطلقات نارية، وتم التحفظ عليهم، وتسليمهم للشرطة التى نقلت إلى المستشفى، بينما قام الأهالى بتحطيم مخبز لشخص يدعى "خالد ف" بسبب انتمائه للجماعة، وتخزينه للسلاح داخل المخبز.

فيما أشعل أهالى قرية الرياض وبرمبال القديمة التابعتين لمركز منية النصر بمحافظة الدقهلية، النار، فى شركة تابعة للمهندس إبراهيم أبو عوف أمين حزب الحرية والعدالة بالدقهلية لتجارة الآثاث والمقاولات بقرية الرياض، انتقاما على مقتل محمد السعدنى، والذى لقى مصرعه على يد أنصار المعزول أمس بعد الانتهاء من تشييع جثمان أحد أعضاء الجماعة، والذى سقط أثناء فض اعتصام رابعة.

وأعلن الدكتور مجدى حجازى، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، عن ارتفاع أعداد المصابين فى الاشتباكات التى شاهدتها المنصورة اليوم بشارع جيهان وأحمد ماهر إلى 39 مصابا، حيث استقبل المستشفى العام القديم 30 حالة، بالإضافة إلى 9 حالات أخرى بالمستشفى الدولى.

وتنوعت الإصابات بين جروح قطعية وخرطوش وأسلحة بيضاء واختناقات، وحالة واحدة فقط خطيرة مصابة بطلق نارى، وجارٍ تقديم الإسعافات لهم جميعا.