"الحرية والعدالة" يدعو إلى المشاركة فى مليونية "القصاص" لدعم مطالب الثورة

أعلن حزب الحرية والعدالة اليوم الأربعاء مشاركته فى مظاهرات الجمعة القادمة لدعم مطالب الثورة، وطالب المجلس الأعلى للقوات المسلحة بالاستجابة لمطالب الثوار التى يتوافق عليها كل القوى الوطنية، ودعا د. سعد الكتاتنى أمين عام الحزب جميع المصريين للمشاركة فى هذه التظاهرات، مضيفا: "فى ظل المستجدات التى تشهدها الساحة المصرية، وحرصًا على استمرار الزخم الثورى الضابط لتحقيق أهداف الثورة، وخاصة بعدما صدم الرأى العام مما حدث من تبرئة قتلة الثوار بالسويس، وتبرئة محكمة الجنايات لكل من أحمد المغربى وأنس الفقى ويوسف بطرس غالى، أحد أبرز مسئولى الفساد فى مصر خلال اليومين الماضيين، وحرصا منا على استمرار التوافق الوطنى وعدم إعطاء أى فرصة لتفرقة قوى الثورة.. يعلن حزب الحرية والعدالة مشاركته فى مظاهرات الجمعة القادمة".

وقال الكتاتنى، إن مشاركتهم للتأكيد على مطالب الثورة التى يتوافق عليها الجميع، وخاصة بعد تجاوز العناوين الخلافية التى كانت قد رفعت كأساس فى بداية الدعوة للتظاهرات ."

يأتى هذا فى الوقت الذى أصدرت فيه جماعة الإخوان ظهر اليوم الأربعاء، بيانا تؤكد فيه تغيير موقفها الذى أعلنته السبت الماضى من رفض المشاركة إلى المشاركة، فيما بدأ شباب الإخوان ومنتدياتهم عبر الإنترنت الدعوة إلى ضرورة المشاركة، وكذلك تم تنفيذ بوسترات ولوجهات لدعم المشاركة، وتم نشر تعميم على مكاتب الجماعة الإدارية فى المحافظات ومقار الحزب للمشاركة فى الميادين الكبرى بالمحافظات، إلا أن الجماعة وحزب الحرية والعدالة، لم يعلنا موقفهما بعد من الاعتصام الذى دعا إليه ائتلافات الشباب.