إحالة بلاغ يتهم "عمرو موسى" بالاستيلاء على 330 مليون للمحامي العام

أحال النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود البلاغ المقدم من جمال تاج الدين المحامي أمين عام لجنة الحريات بنقابة المحامين ضد كل من عمرو موسى أمين عام جامعة الدول العربية السابق ومحمد فرغلي رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا يتهمهما فيه بإهدار 330 مليون جنيه من المال العام إلى المحامي العام لنيابة غرب القاهرة للتحقيق فيه.






وأوضح "تاج الدين" مقدم البلاغ رقم8334 لسنة2011 بلاغات النائب العام أن المشكو في حقه الثاني بصفته رئيس الأكاديمية استهدف استعداء الدول العربية لمصر عن طريق معلومات مغلوطة, فضلا عن قيامه بعرض مقترحات تهدف إلى قلب الموازين والتلويح بإمكانية نقل مقر الأكاديمية من مصر إلى إحدى الدول العربية وتحديد القنوات الشرعية الرقابية على الأكاديمية للتهرب من جهات التحقيق في قضايا الفساد.

وأضاف "تاج" أن تقرير الرقابة الإدارية في مشروع تطوير معهد "وردان" يوضح استيلاء المشكو في حقه الثاني وآخرين في إهدار المال العام والاستيلاء عليه بمبلغ 330مليون جنيه من خلال شراء أجهزة كمبيوتر بقيمة 30ألف دولار للجهاز، وهو رقم فلكي، وشراء أجهزة ومعدات صيانة بأسعار فلكية وغيرها العديد من الوقائع،
كما توجد بخلاف هذا المبلغ العديد من المخالفات في حسابات الصناديق الخاصة والمكافآت الخاصة والميزانية الخاصة برئاسة الأكاديمية التي تصل بمفردها 8ملايين دولار سنويا, وتفشي المجاملات والمحسوبية وغيرها.
وأشار "تاج" إلى أن عمرو موسى لم يتخذ التدابير القانونية اللازمة نحو الانتهاكات المالية والإدارية التي قام بها المشكو في حقه الثاني وتغاضى عنها, بل وقام بالتجديد له لعام كامل بالمخالفة للقوانين, ومخالفا أيضا لقرار المجلس الإقتصادي والإجتماعي بالجامعة والذي قرر إلغاء منصب رئيس الأكاديمية