بسبب الأخبار الملفقه جماعة الإخوان تقاطع المصري اليوم

أعلن د. محمود حسين، الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين، أن مكتب الإرشاد قرر في اجتماعه اليوم الأربعاء الموفق 15 يونيه 2011م مقاطعة جريدة "المصري اليوم"، وعدم التعاون معها أو الإدلاء بأية تصريحات لها أو إجراء أية حوارات معها؛ حتى تلتزم الموضوعية والمهنية الواجبة.





وأكد الأمين العام في تصريح له أن الجريدة دأبت على تعمد نقل أخبار واتهامات كاذبة عن الإخوان، وتشويه صورة الجماعة، ولم تلتزم المهنية في العرض، وأنه قد تمَّ في عدة مرات التنبيه على المشرفين عن الجريدة بالتزام الموضوعية، ونشر توضيح حول المعلومات غير الصحيحة التي نشرتها وامتنعت الجريدة عن نشر هذا التوضيح وهذه الردود لتوضيح الحقائق، ولذلك قرر مكتب الإرشاد مقاطعتها.

وأشار الأمين العام أن الجماعة طيلة تاريخها تحترم الإعلام بجميع وسائله، وتقدر الرأي والرأي الآخر، والنقد البناء، وترفض المحاسبة على الرأي، ولكنها ترفض تزييف الحقائق وتشويهها، والإساءة للأشخاص والهيئات، والتحريض عليها.