ليلة رعب عاشاها مبارك

عاش‭ ‬الرئيس‭ ‬السابق‭ ‬حسني‭ ‬مبارك‭ ‬وطاقم‭ ‬حراسته‭ ‬والعاملون‭ ‬في‭ ‬مستشفي‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬ليلة‭ ‬رعب‭ ‬مساء‭ ‬أمس‭ ‬الأول‭. ‬فوجئ‭ ‬الجميع‭ ‬بإطلاق‭ ‬نار‭ ‬كثيف‭ ‬خلف‭ ‬المستشفي‭ ‬بعد‭ ‬منتصف‭ ‬الليل‭. ‬استيقظ‭ ‬مبارك‭ ‬مذعوراً‭ ‬واتخذ‭ ‬طاقم‭ ‬الحراسة‭ ‬مواقع‭ ‬دفاعية‭ ‬حول‭ ‬مكان‭ ‬إقامته‭ ‬في‭ ‬العناية‭ ‬المركزة‭ ‬بمستشفي‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬الدولي،‭ ‬وظن‭ ‬الجميع‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬محاولة‭ ‬لاقتحام‭ ‬المستشفي‭ ‬واغتيال‭ ‬مبارك
‭.



‬واستدعي‭ ‬المستشفي‭ ‬طاقم‭ ‬الطوارئ‭ ‬إلي‭ ‬جانب‭ ‬الفريق‭ ‬الطبي‭ ‬المعالج‭ ‬لمبارك‭. ‬أكدت‭ ‬مصادر‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬مستشفي‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬الدولي‭ ‬ان‭ ‬اطلاق‭ ‬النار‭ ‬استمر‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬ساعة‭ ‬مما‭ ‬أثار‭ ‬الرعب‭ ‬في‭ ‬قلوب‭ ‬الجميع‭
.‬
أكد‭ ‬مصدر‭ ‬أمني‭ ‬لـ‭ ‬‮«‬الوفد‮»‬‭ ‬ان‭ ‬إطلاق‭ ‬النار‭ ‬استهدف‭ ‬منطقة‭ ‬سكن‭ ‬العاملين‭ ‬خلف‭ ‬المستشفي‭. ‬وأن‭ ‬مجموعة‭ ‬بلطجية‭ ‬من‭ ‬شباب‭ ‬البدو‭ ‬هاجمت‭ ‬سكن‭ ‬العمال‭.. ‬ومنطقة‭ ‬الكافيتريات‭ ‬والمقاهي‭ ‬بمنطقة‭ ‬الرويسات‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لفرض‭ ‬اتاوات‭ ‬علي‭ ‬العمال‭ ‬وأصحاب‭ ‬المقاهي‭. ‬وفرضت‭ ‬أجهزة‭ ‬الأمن‭ ‬حصارا‭ ‬حول‭ ‬المنطقة‭. ‬كما‭ ‬سدت‭ ‬جميع‭ ‬الطرق‭ ‬المؤدية‭ ‬لمستشفي‭ ‬شرم‭ ‬الشيخ‭ ‬الدولي‭

. ‬وألقي‭ ‬الأمن‭ ‬القبض‭ ‬علي‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬البلطجية‭ ‬وأحيلوا‭ ‬للنيابة‭ ‬فتولت‭ ‬التحقيق‭.