نشر نص المذكرة المقدمة إلى السفير الإسبانى لتسليم حسين سالم

نص المذكرة المقدمة باللغة الإسبانية، من ائتلاف ثورة مصر الحرة، بمشاركة عدد من شباب مصر إلى السفير الأسبانى، يطالبون فيها بإسقاط الجنسية الأسبانية عن حسين سالم، طبقا للقانون الإسبانى الذى يجرم الجمع بين جنسيتين.

تضمنت المذكرة، عدم رضا الشعب المصرى عن الطريقة التى تتبعها الحكومة الإسبانية تجاه أكثر الفاسدين وهو رجل الأعمال حسين سالم، وقالت المذكرة، ليس من المعقول ما تقوم به الحكومة الاسبانية تجاه حسين سالم على الر غم من علمها بحيازته الجنسية المصرية وجواز سفر مصر، الأمر الذى يتعارض مع القانون الإسبانى فى الجمع بين جنسيتين، لذلك هو قام بخداع دولة إسبانيا.

وأضافت المذكرة "أن مصر تطالب بتحقيق العدالة التى يستحقها هذا الفاسد لذلك يجب على الحكومة الاسبانية مساعدة الشعب المصرى فى تسليمه، لأن الشعب الإسبانى العظيم لا يشرفه أبدا أن يحمل جنسيته "مجرم" مثل حسين سالم، سرق ونهب أموال الشعب المصرى" .

وأضافت المذكرة، "أننا نحمل الحكومة الاسبانية، الدعوة لمقاطعة المنتجات الإسبانية سواء فى مصر أو جميع الدول العربية، مهدده بالاتصال مع جميع الأحرار فى العالم باسم "الثورة المصرية"، لمنع زيارة الدولة الإسبانية حتى يتم تسليم حسين سالم إلى السلطات المصرية".
واختتمت المذكرة "ننتظر سرعة حل المشكلة بتسليم حسين سالم واسترداد الأموال المنهوبة من الشعب المصرى وإسقاط جنسيته".

يأتى ذلك تزامنا مع تنظيم ائتلاف ثورة مصر الحرة بمشاركة عدد من الحركات السياسية وقفة احتجاجية غدا الاثنين، أمام السفارة الإسبانية، فى تمام الساعة 12 ظهرا، للمطالبة بمقاطعة المنتجات الإسبانية، ووقف تصدير الغاز المصرى إلى إسبانيا كنوع من الضغط على الحكومة الإسبانية، للاستجابة إلى مطالب الشعب المصرى فى إسقاط الجنسية الإسبانية عن حسين سالم وتسليمه إلى مصر بعد استرداد الأموال التى نهبها من الشعب المصرى.

وأكد طارق زيدان رئيس ائتلاف ثورة مصر، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الشعب المصرى يجب أن يخوض معركة حقيقة فى استرداد أمواله المنهوبة، مهددا أنه فى حالة عدم الاستجابة لمطالبهم سيدخلون فى اعتصام مفتوح أمام السفارة الإسبانية.