نبيل العربي يرفض لقاء السفير الإسرائيلي ويتجاهل طلبا للإفراج عن الجاسوس

كشفت مصادر أن وزير الخارجية د. نبيل العربي رفض لقاء السفير الاسرائيلي بالقاهرة اسحاق ليفانون، فيما تجاهلت الخارجية طلبا للسفير بالإفراج عن الجاسوس الصهيوني ايلان تشاين جبرايل.



<p>نبيل العربي، وزير الخارجية المصري.</p>


وكان السفير طارق القوني مدير إدارة إسرائيل بوزارة الخارجية المصرية قد التقي السفير الإسرائيلي بالقاهرة اسحاق ليفانون، حيث تم بحث عدد من الموضوعات كان من بينها قضية الجاسوس الإسرائيلي الذي يجري التحقيق معه بتهمة التخابر مع جهاز الموساد.


وقالت مصادر دبلوماسية مطلعة أن اللقاء جاء ضمن اللقاءات دورية يعقدها الدبلوماسي المصري المسئول مع السفير الإسرائيلي لبحث عدد من القضايا والموضوعات المشتركة التي تهم الجانبين.


وكشفت المصادر أن من بين الموضوعات التي تم مناقشتها خلال لقاء السفير القوني مع ايفانون قضية الجاسوس الاسرائيلي تشين جبرايل الذي تم إلقاء القبض عليه الأسبوع الماضي، والذي تجري نيابة أمن الدولة العليا تحقيقات معه بتهمة التخابر لصالح جهاز الموساد الإسرائيلي.


من جانب آخر كشفت مصادر أن مصر رفضت طلبا للسفير الاسرائيلي بالإفراج عن الجاسوس ، وأبلغته أن قضيته رهن التحقيق لدي الأجهزة المختصة وأن مصر لا يمكن أن تتدخل في أعمال القضاء الذي يتمتع بالاستقلالية التامة.
وتواترت معلومات عن أن وزير الخارجية د. نبيل العربي رفض طلبا للقاء السفير به وأحاله إلي مدير الإدارة المختصة بالوزارة " إدارة إسرائيل" السفير طارق القوني، الذي أبلغ ليفانون رسالة محددة أفادت برفض مصر أية مطالب للإفراج عن الجاسوس.