بالصور ..الثوار يشكلون حائطًا بشريًّا لحماية "الداخلية" من البلطجية

شكل العشرات من شباب الثورة حائطًا بشريًّا أمام مبنى وزارة الداخلية؛ لمنع المئات من البلطجية ومسجلي الخطر من اقتحام المبنى، وإلقاء قنابل المولوتوف الحارقة باتجاهها.



واشتدت وتيرة الاشتباكات في الشوارع المحيطة بمقر وزارة الداخلية، وقام المحتجون برشق الثوار ومقر الوزارة بالقنابل الحارقة والحجارة؛ وهو ما دفع قوات الأمن لإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والمسيلة للدموع.


الصورة غير متاحة
الشوارع المؤدية لوزارة الداخلية تحولت لساحة حرب
وتسببت الاشتباكات في إصابة عشرات الثوار الذين يشكلون درعًا بشريًّا لحماية مقر وزارة الداخلية بجروح قطعية في الوجه والرأس وأنحاء الجسد؛ إثر رشقهم بالحجارة والمولوتوف، وتم نقل عدد ممن لم تستطع الإسعاف إغاثتهم إلى المستشفيات القريبة من الميدان، فيما أصيب عشرات الجرحى من الجانبين بالاختناق.

ومنع البلطجية سيارات الإسعاف التي انتشرت في الميدان من إسعاف بعض المصابين، وأمام إصرار المسعفين على إنقاذ الجرحى قام البلطجية بالتعدي عليهم وإخراجهم من سيارات الإسعاف بعنف.