لوحة إعلان للإخوان علي سور الحزب الوطني بأسيوط

أثارت لوحة إعلانية وضعها "الإخوان المسلمون" بأسيوط على سور مقر الحزب الوطني بمدينة أسيوط، والذي تم تحويله إلى مركز ثقافي، تعجب الأهالي.


لوحة إعلان للإخوان علي سور الحزب الوطني بأسيوط


أحدثت اللوحة جدلا واسعا بين المواطنين والمارة، قائلين: "سبحان من يرث الأرض ومن عليها"، منوهين بأن هذا المكان كان يخصصه الحزب للإعلان فقط عن أنشطته ويحظر وضع أي إعلانات عليه من العامة، فما بالك بجماعة الإخوان التي كانت تمثل قلقا كبيرا للنظام السابق.
أضاف الأهالي أن الإخوان المسلمين هم أول من ورثوا الحزب، وقاموا بتعليق لافتة للإعلان عن اللقاء الأسبوعي الذين ينظمونه كل ثلاثاء.