النيابة تخلى سبيل الفتيات "المختفيات" بأسيوط

أخلت النيابة العامة بمركز القوصية سبيل كل من نوال محمد العربى (16 سنةـ طالبة)، وشقيقتها هدير محمد العربى (12 سنة)، ورحاب على محمد (16 سنة)، بعد أن استمعت إلى أقوالهن، إثر تغيبهن عن منزلهن منذ أكثر من 8 أيام بعد خروجهن لتصوير أوراق متعلقة بامتحانات الثانوية العامة.

وبسؤال النيابة عن سبب سفرهن وتركهن لمنازلهن، أكدن أن سبب هروبهن هو الخوف من امتحانات الثانوية العامة، نظرا لخوفهن من الامتحانات، مع تخوفهن من عدم الحصول على درجات عالية، وأن هدير الطالبة بالإعدادية ذهبت مع شقيقتها نوال محمد العربى.

يذكر أنه أشيع فى بداية الأمر أن الفتيات مختطفات، وتقدم أولياء أمور الفتيات ببلاغ لقسم شرطة القوصية، وتحرر محضر رقم 10526 إدارى مركز القوصية لسنة 2011 وتردت الأقاويل حول خطفهن، الأمر الذى أدى إلى حالة من الفزع بمركز القوصية، وتجمهر أهالى الفتيات أمام مدارس الثانوية فى انتظار بناتهن خوفا من تكرار ما حدث لهؤلاء الفتيات.

وكان أهالى الفتيات قد قمن فى وقت سابق بقطع شريط السكة الحديد ووضع جذوع النخل على شريط السكة الحديد، الأمر الذى أدى إلى تعطل حركة القطارات وتصادم قطارين، وبلغت إجمالى الخسائر وقتها وفقا لتقديرات مسئولى السكة الحديد ما يقارب 250 ألف جنيه.

وتم ضبط مجموعة من المتسببين فى هذا الحادث وتحرير محضر رقم 5 جنح عسكرية. وبعد سؤال واتصالات مكثفة تم العثور على الفتيات بمدينة أسيوط بعد تغيب دام أكثر من ثمان أيام.