اتهامات متبادلة بين شباب حركة 6 أبريل

وجهت "جبهة أحمد ماهر" بحركة 6 أبريل اتهامات بالكذب والخداع ومحاولة تشويه الحقائق للجبهة الديمقراطية بحركة 6 أبريل، بعد ظهور عمرو عز، الناشط بحركة 6 أبريل "الجبهة الديمقراطية"، على شاشه قناة الجزيرة ببرنامج "شاهد على العصر"، وقال إنه منسق حركه 6 أبريل، وأحد مؤسسي الحركة، على حد قولهم.

أحمد ماهر

وقالت جبهة أحمد ماهر في بيان صدر يوم أمس الاثنين: نوضح أن هذا المدعو ليس مؤسس الحركة، بل انضم نهاية عام 2009، كما أنه تم فصله من الحركة، بسبب تعمده نشر أكاذيب وإشاعات عن الحركة أضرت بها، إضافة إلى قيامه بمحاولة نسبة أفكار بعض شباب الحركة بالمحافظات إلى نفسه.


ومن جانبه نفي طارق الخولي، المتحدث الإعلامي "للجبهة الديمقراطية"، اتهامات جبهة أحمد ماهر قائلا: "لم نقم بتزوير الحقائق، وكل ما قاله عمرو عز هو أنه كان منسقًا للعمل الجماهيري فقط، ولم يقل إنه منسق حركة 6 أبريل.


واختتم الخولي قائلا: "كل ما سمعته من عمرو عز هي الحقيقة، وأعتقد أن "جبهة أحمد ماهر" شعروا بأنهم غير موجودين في الحلقة، فاتهمونا بذلك".


وكانت حدثت انشقاقات بين الأعضاء المؤسسين بسبب اتهامات وجهت لجبهة أحمد ماهر بالحصول على تمويل من مؤسسة فريدريش هيومان، وتقرير نشرته صحيفة النيويورك تايمز يتهم "جبهة ماهر" بتلقي تمويل من منظمات أمريكية، في الوقت الذي نفت جبهة ماهر هذا، وأكدت أنها تعتمد على الجهود الذاتية في تمويلها.