ربة منزل تتهم زوجها باغتصاب ابنتهما فى شبرا الخيمة

أمرت نيابة شبرا الخيمة برئاسة شريف عبد النافع بحفظ البلاغ الذى تقدمت به "ربة منزل" والتى اتهمت فيه زوجها باغتصاب ابنتهما التى تبلغ من عمرها 10 سنوات وذلك بعدما تراجعت الزوجة عن اتهامها لزوجها بحجة أن ابنتها أخبرتها بقيام والدها بالاعتداء الجنسى عليها إلا أنها عادت وقالت إنها طفلة صغيرة لا تدرك ما تقول، وإنها ادعت ذلك بسبب قيام والدها بضربها باستمرار.

وكان مأمور قسم أول شبرا الخيمة تلقى بلاغا حمل رقم 3211 إدارى لسنة 2011 من ربة منزل قالت فيه أن زجها قام باغتصاب ابنتهما إثناء غيابها عن المنزل وأن الطفلة التى تبلغ من عمرها 10 سنوات أخبرتها بما فعله والدها معها.

وتم عرض الواقعة على النيابة العامة ووقفت الأم تدلى بأقوالها أمام أحمد حمودة وكيل نيابة قسم أول شبرا الخيمة وتراجعت عن اتهامها لزوجها باغتصاب ابنتهما وتنازلت عن القضية وبررت تراجعها عن أقوالها التى أدلت بها فى محضر الشرطة أن طفلتها كانت تتعرض للضرب من والدها فكذبت عليها وقالت لها إن والدها تعدى عليها جنسيا.

جاءت تحريات المباحث أيضا لتبرئ الأب حيث لم تتوصل لصحة الواقعة فقررت النيابة حفظ القضية بإشراف المستشار محمد عبد الله البسطاوى المحامى العام لنيابات جنوب بنها.