مسئول بالجامعة العربية: نظام مبارك كان كنزا لإسرائيل

اتهم الدكتور محمود راشد غالب أمين عام مساعد جامعة الدول العربية لشئون مرصد منظمات المجتمع المدنى، جمال مبارك نجل الرئيس السابق بالسفه والتفاهة، على خلفية تقليله من شأن القومية العربية، خاصة بعد أزمة مصر والجزائر الأخيرة، لافتا إلى أن نظام مبارك كان كنزا استراتيجيا لإسرائيل.

وأكد غالب خلال مؤتمر "المسئولية الاجتماعية لمنظمات الأعمال فى تفعيل دور منظمات المجتمع المدنى"، الذى عقد مساء اليوم السبت، أن الثورات فى الدول المجاورة لم تأخذ البعد القومى والعروبى، إلا بعد انطلاق ثورة 25 يناير، لافتا إلى أن الأنظمة العربية الفاسدة هى من أدت لتهميش دور المجتمع المدنى، وتابع قائلا إن الانتماء العربى للأوطان أصبح زائفا، وهو ما أدى إلى انتشار روح العمل الفردى وفشل روح الجماعة، مما أدى إلى تأخير الشعوب العربية.

من جهته قال الدكتور صفوت النحاس رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، إن ثورة 25 يناير كانت تحولا كبيرا فى الحياة السياسية والاجتماعية، مؤكدا على الحاجة الماسة لتفعيل دور منظمات قطاع الأعمال تجاه المسئولية الاجتماعية، مشيرا إلى دور منظمات قطاع الأعمال فى تحقيق العدالة الاجتماعية من خلال زيادة الاستثمارات ورفع معدلات الإنتاج وربط التشغيل بالأجر والإنتاج، لافتا إلى أهمية المسئولية الاجتماعية للشركات فى دعم منظمات المجتمع المدنى من خلال دعم المشروعات العلمية والصحية لإعمار مصر.

وطالب النحاس بإنشاء مجلس أعلى للمسئولية الاجتماعية على أن يكون مصدرا للأموال والخبرات للمنظمات المجتمع المدنى.