أهالي قوص يحاصرون مركز الشرطة لإحتجاز كريستين وهيب التي أشهرت إسلامها

شهدت الشوارع المحيطة لمركز شرطة قوص بمحافظة قنا، احتجاجات من مئات المواطنين من أهالي قوص، و حاصروا مركز الشرطة، وذلك في أعقاب ورود خبر احتجاز فتاة مسيحية أشهرت إسلامها وتم ضبطها وعرضها على النيابة.

و كانت مجموعة أمنية قد استوقفت فتاة مسيحية تدعى "كريستين وهيب بولس" 18 عاما، ، و شاب مسلم بأحد الأكمنة بالقرب من قرية حجازة مركز قوص، داخل سيارة قادمة من أسوان متجهة إلى القاهرة، و بضبط الفتاة والشاب تم عرضهما على نيابة مركز قوص، و بعد إجراء التحقيقات معها، التي أقرت فيها بأنها اعتنقت الإسلام برضاها و قامت بالزواج من مسلم وأنها تنوي الذهاب لمشيخة الأزهر لإعلان إسلامها، أمر وكيل نيابة قوص بإخلاء سبيلها،

في الوقت الذي قامت فيه أجهزة الشرطة بإبقاء الفتاة داخل قسم شرطة قوص، وهو الأمر الذي أثار غضب الأهالي في قنا، خوفا من قيام مأمور مركز الشرطة بتسليم الفتاة إلى أهلها أو إلى الكنيسة.

وانتقل مدير أمن قنا والقيادات الأمنية لمحاولة إقناع المحتجين بفض التجمهر إلا أن الكثير منهم رفض ذلك إلا بعد صدور وعد بتأمين خروج الفتاة إلى مشيخة الأزهر لإشهار إسلامها هناك.