إسرائيل تعلن هضبة الجولان المحتلة منطقة عسكرية محظورة تحسبا لمظاهرات

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الجمعة منطقة مرتفعات الجولان السورية المحتلة منطقة عسكرية محظورة حتى منتصف الليل ، وذلك تحسبا لمظاهرات محتملة بالمنطقة الحدودية.

وذكر الجيش ، وفقا لصحيفة يديعوت أحرونوت على موقعها الإليكتروني ، أنه تم إتخاذ هذا الإجراء كجزء من عملية إنتشار في منطقة القيادة الشمالية العسكرية الإسرائيلية تحسبا لإمكانية وقوع مظاهرات إحتجاجية قرب السياج الحدودي مع سوريا.

وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية أنه لا توجد معلومات مؤكدة تشير إلى حدوث مسيرات إحتجاجية أخرى في المنطقة غير أنها إتخذت هذا القرار كإجراء إحترازي.

وأضافت المصادر ان القوات المنتشرة على طول الحدود الشمالية "مستعدة لكافة السيناريوهات المحتملة"، مضيفة أنه تم إبلاغ القوات بالتدابير اللازمة حال محاولة مدنيين إختراق الحدود .

وأعرب قائد المنطقة الشمالية الإسرائيلية عن قلقة الشديد حيال النشطاء اليساريين الذين يحاولون الوصول إلى تلك المنطقة وفي نيتهم القيام بأعمال شغب.

وفي الوقت ذاته إنتشرت قوات الشرطة وقوات حرس الحدود الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة تحسبا لوقوع أعمال شغب في أعقاب صلاة الجمعة في الحرم القدسي. بلإلإضافة إلى نشر قوات اضافية داخل وحول ساحة الحرم القدسي الشريف وفي القدس الشرقية