بالفيديو: جمال وأسرته يعتصمون بميدان التحرير لتضرره من عدم حماية الشرطة له

اعتصم مواطن بميدان التحرير اليوم الأحد، يدعي جمال صلاح عبدالحميد، يعاني من شلل أطفال من قرية سنبارة الميمونة بمحافظة الشرقية، بسبب تعرضة للضرب هو وجميع أسرته المعوقة، وشقيقة الذي يعاني من بتر بالزراع الأيسر، ووالده المسن علي أيدي بلطجية، بسبب تضرره من عدم حمايته من قبل قسم شرطة مركز الزقازيق شرقية.

وذلك بعد أن تقدم بالعديد من المحاضر، ضد كل من محمد عبدالعزيز وشهرته "موس" وشقيقه أيمن وشهرته"مشرط" لفرض الأتاوات عليهم ومحاولة إخراجه من مسكنه البسيط والتعدي عليهم بالضرب، بالإضافة إلى تهديدهم المستمر بمحاولة اغتصاب نجلته التي تبلغ من العمر 14 عامًا، وهي الوحيدة التي لا تعاني من أمراض، وأيضا زوجته، مما جعله يتوجه إلي مديرية أمن الشرقية، والتي لم تحرك ساكنًا، بعد أن رفض رئيس مباحث القسم التعامل مع البلطجية، بحجة أنهم لم يتلقوا أوامر بالتعامل مع بلطجية في ظل الظروف التي تعاني منها البلاد بعد الثورة، الأمر الذي جعله يتوجه إلي مقر وزارة الداخلية، يوم 23 مايو الماضي، وافترش الأرض أمام وزارة الداخلية.

وقال جمال: إننى بعد أن توجت إلي وزارة الداخلية تم إعطائي ايصالا برقم 33043، من قطاع التفتيش والرقابة، إدارة الشكاوي، للتوجه بها إلي مقر مديرية أمن الشرقية، إلا أنهم لم يفعلوا شيئا إلي الآن، وتم التعدي علي من جديد، وتهديدي باغتصاب ابنتي وزوجتي، الأمر الذي أدى إلى عودتي للقاهرة من جديد، وسوف أتوجه إلى مقر وزارة الداخلية للاحتماء بالشرطة، خوفًا علي ابنتي من المبيت بميدان التحرير.