زكريا عزمي تدخل لتسليم كاميليا شحاتة للكنيسة

يبدو أن ملف كاميليا شحاتة زوجة كاهن دير مواس التي اختفت وسط شائعات تؤكد إسلامها أصبح ملفًا غير قابل للغلق، حيث تكشفت مؤخرًا معلومات تؤكد دور سياسي قبطي كان معارضًا ونائبًا سابقًا في التوسط لدي زكريا عزمي وقتما كان رئيسًا لديوان الرئاسة، وضغط هذا السياسي الذي يشغل حاليا منصبًا رفيع المستوي علي عزمي وأقنعه بالتدخل لدي جهاز أمن الدولة لخطف كاميليا وتسليمها للقساوسة مقابل صفقة مع الكنيسة بقبول التوريث ومنح أصوات الأقباط لجمال مبارك.

وهو ما فعله عزمي لتعود كاميليا إلي الكنيسة، وتتفجر أزمة طائفية بين الأقباط والسلفيين أصبحت أشبه بحرب لم تضع أوزارها حتي الآن.