قنابل مولوتوف وأعيرة نارية فى اشتباكات ماسبيرو

تجددت منذ قليل الاشتباكات بين متظاهرى ماسبيرو من الأقباط، ومجموعة من البلطجية، بعد سماع أصوات إطلاق الأعيرة النارية، بالقرب من مبنى الإذاعة والتليفزيون، وقنابل المولوتوف، كما تبادل الطرفان القذف بالحجارة، مما أدى إلى وقوع إصابات بين المتظاهرين.

أسفرت الاشتباكات عن حرق عدد من السيارات بمنطقة الكورنيش، وتصدى لهم الأقباط بتبادل القذف بالطوب، وتحاول قوات الشرطة والجيش التصدى للمعتدين ووقف أعمال العنف.

كانت مجموعات جاءت من منطقة بولاق أعلى كوبرى 15 مايو وقاموا بإلقاء الزجاجات الحارقة على المعتصمين، وتم إطلاق الأعيرة النارية، مما أسفر عن إصابة 4 أقباط على الأقل، وانتقلت المواجهات بين المعتصمين والبلطجية من أمام ماسبيرو إلى أعلى كوبرى 15 مايو وكوبرى أكتوبر، وأطلقت قوات الشرطة قنابل مسيلة الدموع لمواجهة الفئات التى قامت بمهاجمة المعتصمين.