"الجندى" يُخضع اثنين من رؤساء محاكم الاستئناف للتحقيق

أخضع المستشار عبد العزيز الجندى، وزير العدل، اثنين من رؤساء محاكم الاستئناف للتحقيق من قبل التفتيش القضائى بوزارة العدل، لإدلائهم بتصريحات تطالب بمحاكمة المدنيين أمام القضاء العادى، وتطهير القضاة فى قناة الجزيرة مباشر مصر.

وأكد مصدر لـ"اليوم السابع" أن المستشارين هم المستشار حسن النجار، رئيس نادى قضاة الزقازيق، والمستشار علاء شوقى، رئيس محكمة جنايات الجيزة، حيث جاء فى نص التحقيقات أن هيئة القضاء العسكرى حررت مذكرة تضررت فيها من ظهور رئيس نادى قضاة الزقازيق، ورئيس محكمة جنايات الجيزة فى قناة الجزيرة مباشر مصر، دون إذن مسبق من مجلس القضاء الأعلى فى حلقة "كيفية تصدى القضاة المدنى لجرائم البلطجة"، وتحدث خلالها أن إحالة المدنيين للمحاكم العسكرية ليس حلاً لجرائم البلطجة، وأنه من الأصوب إحالتهم إلى المحاكم العادية، وزيادة التعيينات فى القضاة، وإنهاء اغتراب القضاة فى المحافظات، بما يوفر وقتهم وجهدهم لسرعة إنجاز القضايا المنظورة أمامهم.

من جهته، اعتبر المستشار حسن النجار ذلك القرار بأنه سابقة خطيرة، لم تحدث فى تاريخ القضاء، مؤكداً أنه سيتقدم بدعوى قضائية ضد وزير العدل أمام دائرة رجال القضاء بمحكمة النقض يطالب فيها بالتعويض عما لحقه من أضرار نفسية وأدبية.

من جانبه، أكد المستشار علاء شوقى، رئيس محكمة استئناف الجيزة، أنه بصدد رفع دعوى ضد وزير العدل لما لحقه من أضرار نتيجة هذا الاستدعاء، لافتا إلى أنه كان من المفترض أن ينحاز وزير العدل للقضاء العادى، وليس العكس.