بي بي سي: كل حلفائك باعوك يا مبارك

قالت هيئة الإذاعة البريطانية B B C إن مساعى الرئيس السابق حسني مبارك للبحث عن حليف قوي في مصر بعد ثورة 25 يناير، يجنبه المحاكمة أو على الأقل الانتقال إلى سجن طرة، سوف تخيب لأن الجميع حاليا يتبرأ من مبارك ونظامه.
وأضافت إن الرئيس مبارك منذ سبعة أسابيع تبدلت إقامته الفاخرة في شرم الشيخ بمستشفى قريب بعد أن قيل إنه أصيب بنوبة قلبية أثناء الاستجواب، والآن ، فإن أمل الزعيم المحاصر هو العثور على حليف في مصر الجديدة يجنبه المحاكمة، إلا أن هذه المساعي سوف تخيب.
وأوضحت الهيئة إن مبارك يواجه ونجليه تهما كثيرة لكن أخطرها دورهم في مقتل أكثر من 800 متظاهر خلال الثورة.
وقالت الهيئة :رغم فشل مبارك في جذب حلفاء من داخل المجلس العسكري الحاكم، إلا أن الكثير من المصريين يخشون عدم استطاعتهم رؤية مبارك يمثل أمام المحكمة، ويدللون على ذلك بأنه لا يزال في المستشفى العادي بدلا من منشأة عسكرية أو السجن رغم أوامر نقله.