غادة عبد الرازق : عاوزة راجل !!

تعانى الممثلة والراقصة غادة عبد الرازق من العزلة والاحباط بعد موقفها المعادى للثورة ودفاعها عن الفساد والفاسدين
وتعترف بأنها مازالت غير راضية عن علاقاتها الزوجية التي انتهت جميعها بالفشل، إلى حد أنها كرهت الجنس الذكري كله. وقالت غادة في حديث لها مع مجلة "لها": "أنا كرهت الرجال وأصبحت ضدهم، واكتشفت أن الحياة بدونهم أفضل
وأكملت: "صدمتي في الرجال ازدادت بعد ثورة "25 يناير"، فقد اكتشفت أن أغلب أصدقائي منافقون، لذلك قررت البحث عن رجل تتوافر فيه صفة الرجولة، ولن أتزوج إلا إذا وجدته".
ورفضت غادة في تصريحاتها التلميح بأنها غاضبة بسبب زواج المخرج خالد يوسف بعد خلافهما بسبب موقفيهما المتضاربين من ثورة الغضب، حيث أعلنت أنها لم تجمعها به أي علاقة عاطفية وأن ما تردد عن زواجهما كان محض اجتهادات صحافية، مؤكدة ان علاقتها بيوسف لا تخرج عن علاقة "الأستاذ والتلميذة"، لافتة إلى أنه لم يصنع نجوميتها، كما أنها لم تفكر يوما في الزواج منه، لأنها كانت تعتبره أستاذها