تفاصيل الهروب الجماعي من سجن أبوزعبل

تمكنت أجهزة الأمن بمساعدة الأهالي،‮ ‬من إحباط محاولة هروب جماعي لعدد من المساجين بسجن أبوزعبل‮.





أشعل أحد السجناء النيران في البطاطين والمتعلقات الشخصية وتصاعدت النيران والأدخنة من داخل العنبر بشكل كثيف‮.. ‬وأطلق السجناء صرخات استغاثة‮.. ‬قامت قوات الإطفاء بفتح العنبر لمنع اختناق السجناء،‮ ‬وحين تم فتح الباب،‮ ‬فوجئت قوات الحراسة داخل السجن بمحاولة هروب جماعي من سجناء العنبر وعددهم‮ ‬48‮ ‬سجينًا‮.‬


تمكن‮ ‬44‮ ‬سجيناً‮ ‬من القفز علي أسوار السجن‮.. ‬حاصرتهم قوات الشرطة وعدد كبير من الأهالي بالمنطقة‮.. ‬وأطلقت الشرطة الرصاص الكثيف في محاولة لضبط الهاربين بعد حدوث حالة من الهرج والمرج داخل السجن الذي مازال يعاني من التصدعات عقب الاعتداءات السابقة خاصة أن سجون أبوزعبل تعرضت للسطو أكثر من مرة عقب أحداث ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮.‬


انتقل لمكان الأحداث اللواء أحمد سالم الناغي مدير أمن القليوبية واللواء محمود يسري مدير المباحث الجنائية والعقيد أحمد الشافعي رئيس فرع البحث الجنائي بالخصوص‮.. ‬وتم ضبط‮ ‬44‮ ‬سجينًا قبل هروبهم من المنطقة وإعادتهم مرة أخري للسجن‮.. ‬وتمكن‮ ‬4‮ ‬سجناء من الفرار وهم محمود فرج محمد خيرالله هارب من قضية تزوير،‮ ‬وعبدالرحمن أحمد السيد ومحكوم عليهما بالسجن لمدة عامين،‮ ‬وجميل متولي محمود هارب من حكم ثلاث سنوات وعبدالرءوف سيد عبدالرءوف هارب من حكم عامين‮.‬


تابع اللواء نزيه جاد الله مساعد وزير الداخلية لمصلحة السجون الموقف داخل السجن وتم تأمين باقي العنابر منعا لتكرار محاولات الهرب‮.‬
تبين من المعاينة الأولية أن السجناء اتفقوا علي الهرب وافتعلوا اشعال النيران في المراتب والبطاطين ومتعلقاتهم الشخصية لاثارة الذعر،‮ ‬واجبار قوات الحراسة بالسجن علي فتح باب العنبر‮.‬


حاول بعض السجناء الاعتداء علي قوات الحراسة،‮ ‬والاستيلاء علي أسلحتهم وتمكن بعضهم من القفز علي الأسوار‮.‬
وأكد مصدر أمني مسئول أن استخدام قوات الحراسة فوق الأبراج النيران الحية ساعد علي سرعة السيطرة علي الموقف ومنع هروب سجناء آخرين بباقي العنابر،‮ ‬خاصة أن عملية التأمين داخل سجون أبوزعبل تحتاج لامكانيات كبيرة حيث تضم نحو‮ ‬4‮ ‬سجون كاملة هي ليمان‮ »‬1‮« ‬و‮»‬2‮« ‬و»العسكري‮« ‬والحراسات المشددة‮.‬


تم تشكيل فريق بحث بقيادة اللواء محمد الشرقاوي رئيس مباحث السجون لضبط السجناء الأربعة الذين تمكنوا من الهرب‮.. ‬خلال المواجهات‮.‬


انتقل لمكان الحادث فريق من النيابة العامة‮.. ‬ضم وائل شهاب رئيس النيابة الكلية ومحمد حمزة المحامي العام لنيابات شمال القليوبية،‮ ‬وتبين وجود آثار للحريق داخل العنبر‮.. ‬كما تم سؤال عدد من السجناء الذين حاولوا الهرب واعادتهم مرة أخري‮.‬
أمرت النيابة بتشكيل لجنة لحصر التلفيات وندب المعمل الجنائي لمعرفة سبب الحريق واستكمال سؤال السجناء بالعنبر وطاقم الحراسة بالسجن‮.. ‬كما طلبت النيابة تحريات المباحثة حول ظروف وملابسات الواقعة‮.‬