رحيل وحيد رمضان من مؤسسى الضباط الأحرار

اخبار مصر لحظة بلحظة ثورة 25 يناير مظاهرات فى مصر ميدان التحرير الان
رحل عن عالمنا، مساء أمس الثلاثاء، السفير وحيد رمضان أحد مؤسسى تنظيم الضباط الأحرار، وقائد منظمات الشباب السابق، وسفير مصر لدى سويسرا، وأحد علامات الطرق الصوفية، ومن الرعيل الأول لحركة ضباط الإخوان المسلمين بقيادة الصاغ محمود لبيب، وأحد أبطال حرب فلسطين 48. وتُشيٍَّع الجنازة اليوم الأربعاء بعد الظهر من مسجد السيدة نفيسة.

يذكر أنّ السفير وحيد رمضان بدأ حياته العملية ضابطًا بالجيش بعد تخرجه فى الكلية الحربية عام 1940م، ثم انضم لتنظيم الإخوان المسلمين فى الجيش عن طريق عبد المنعم عبد الرءوف، والذى تعرَّف عليه عندما كان الأخير مسجونًا فى قضية هروب الفريق عزيز المصرى، وكان الأول حارسًا عليه فى السجن، حتى توطدت العلاقة بينهما، وحرص وحيد رمضان على ألا يتولى الحراسة أحد غيره.

وقد تعرض للسجن بتهمة تدبير انقلاب بالاشتراك مع البعثيين ضد الوحدة المصرية السورية، وهو ما تم تبرئته منها بعد ذلك، واعتزل العمل السياسى حتى رحيله عن عمر يناهز 81 عاما.