ضابط شرطة سابق متهم بتهريب مسجون قسم أول شبرا الخيمة

تفاصيل واقعة تهريب مسجون بقسم أول شبرا الخيمة، بعد أن حرر ضباط القسم محضراً رقم 4521 بالواقعة يتهمون فيه حازم عامر ضابط شرطة سابق ومحامى المتهم بالتسبب فى هروبه من حجز القسم، فيما تبادل محامى المتهم وأهليته الاتهامات، ووجهوا إلى ضباط القسم تهمتى تعذيب السجين، والتزوير فى تحرير المحضر.

حازم عامر ضابط شرطة سابق ومحامٍ حالياً، قال إنه جاء إلى قسم الشرطة بناءً على عدة اتصالات هاتفية من الضباط يطالبونه فيها بضرورة الحضور، بعدما نما إلى علمه إصابة موكله المسجون، بعدة إصابات بأنحاء متفرقة من الجسم وكسر بذراعه، نتيجة تعذيبه.

أضاف عامر، أنه تقدم ببلاغ إلى المستشار عبد المجيد محمود النائب العام حمل رقم 7902 عرائض النائب العام بتاريخ 27 مارس الجارى، يتهم فيه ضباط القسم بالتزوير فى محرر رسمى، وهو المحضر رقم 4521 لسنة 2011 إدارى قسم أول شبرا الخيمة، لأنه مغاير ومخالف للحقيقة، لأن المحضر جعل واقعة غير حقيقة فى صورة واقعة حقيقة.

وأكد فى بلاغه، أنه يملك أدلة يقينية على براءته متمثلة فى مكالمات تليفونية مع رئيس مباحث القسم ونائب المأمور نائب مدير الأمن لقطاع الجنوب، بالإضافة إلى شهود رؤية عيان.

كما تقدم ضابط الشرطة السابق أيضاً ببلاغ إلى المحامى العام لنيابيات جنوب بنها، رقم 940 بتاريخ 72مارس، وبلاغ ثالث إلى وزير الداخلية حمل رقم 1716/ع بتاريخ 28 مارس، يحويان نفس الاتهام، مطالباً أيضاً بتفريغ المكالمات الهاتفية لإثبات براءته، حيث أضاف أرقام تليفونات وردت منها مكالمات إليه يوم الواقعة.

ويروى عامر تفاصيل الواقعة من بدايتها، ويقول إنه فوجئ يوم 23 مارس الحالى باتصال هاتفى من شقيقى المتهم حمدان يبلغه بأن شقيقه ألقى القبض عليه فى الغردقة، وتم ترحيله إلى قسم أول شبرا الخيمة، وأنه أصيب بنزيف وكسر فى ذراعه بسبب تعدى الضباط عليه بالضرب.

ويكمل: ذهبت إلى قسم الشرطة بناء على اتصال نائب المأمور الذى طلب منى ضرورة الحضور للتأكد بنفسى من عدم إصابة موكلى، مضيفاً أنه فور حضوره فى السابعة مساء أبلغوه بأن المسجون رفض الخروج من الحجز، وطلب منه نائب المأمور ضرورة تهدئة أقارب المتهم بعدما تعالت صيحات وصراخ السيدات أقاربه فى النبطجية، وفور نزوله إليهن فوجئ بالمتهم ومعه 4 مساجين آخرين يخرجون من الحجز ويعتدون بالضرب على أفراد الشرطة، مرددين "انتوا بتضربوا الستات كمان ليه".

وتابع عامر، أن الخمسة مساجين خرجوا إلى الشارع ثم عادوا دون موكله مرة أخرى، قائلين "إحنا لو عاوزين نهرب كنا هربنا".

واستطرد ضابط الشرطة السابق: انهالت علىَّ الاتصالات من رجال مباحث القسم يطالبوننى بضرورة عودة المسجون الهارب مرة أخرى، وأنه فوجئ بتحرير محضر ضده فى النيابة، وفور ذهابه من تلقاء نفسه للإدلاء بأقواله، أبلغه المحامى العام بأنه لم يتم استدعاؤه أو توجيه اتهام إليه حتى الآن.

وقال ضابط الشرطة السابق، إنه عمل كضابط شرطة فى مديريات أمن القاهرة والجيزة وأسوان وأسيوط والقليوبية، الذى عمل بها 10 سنوات، وأنه تقدم باستقالته وقام بتسوية معاشه فى عام 2003 أثناء خدمته بمديرية أمن أسيوط، وأنه لم يتم اتهامه فى قضية مخدرات كما أشيع عنه.

من جهته، تقدم حمدان مصطفى حمدان شقيق المسجون الهارب محمد ببلاغ إلى النائب العام رقم 937، 55 عرائض النائب العام، يتهم فيه ضباط القسم بتعذيب شقيقه وأرفق بالبلاغ 8 صور وأسطوانة سى دى شاملة إصابات شقيقه على حد زعمه.

وفى ذات السياق، أكد مصدر أمنى بمديرية أمن القليوبية تورط حازم عامر بصفة رئيسية فى تهريب السجين، واصفاً إياه بالمتهم الرئيسى، مؤكداً أنه اصطحب مجموعة من أهل متهم المسجون إلى القسم لإرهاب الضباط، واستغل علاقته برجال القسم وطلب زيارة السجين، وفور فتح الباب قام بوضع قدمه، حتى لا يتمكن الضابط من إغلاق باب الحجز عقب هجوم أقارب السجين فى نفس اللحظة، مما أدى إلى هروب 33 مسجوناً من الحجز، إلا أن رجال المباحث أعادوهم جميعاً عدا المتهم الهارب.

وأضاف المصدر، أن المسجون الهارب محمد مصطفى حمدان قام منذ فترة بطعن مخبر يحمل سلاحاً نارياً بهدف سرقته، مما أدى إلى إصابته بـ17 غرزة، وأنه متهم وخطر ومحكوم عليه بالسجن لمدة 15 سنة، وأنه معروف لدى رجال الشرطة من قبل.
اخبار مصر ثورة 25 يناير مظاهرات فى مصر