لميس جابر :المصريين يستاهلوا ضرب الجزم لو أنكروا إنجازات مبارك

أكدت الكاتبة الصحفية لميس جابر زوجة يحيي الفخراني في برنامج 360 درجة المذاع على فضائية الحياة أن الفترة الحالية تشهد مزايدات من جانب الصحافة والإعلام والمجتمع "هناك قلب للمفاهيم" على الثورة، ورأت أن الأيام التي أعقبت ثورة 25 يناير حتى الآن غاب عنها تماسك النظام الحالي مما أدى إلى انتشار حالة من الفوضى العارمة التي يراها الجميع في الشارع منها الاعتداء على وزارة الداخلية واقتحام المدارس من جانب البلطجية.

قالت لميس" أصبح مفهوم الثورة أن تضرب مالا يعجبك على قفاه" وأن تطرد مدرسك من الفصل وتحطم حجرة ناظر المدرسة وتطرده منها "وتنزع ملابس الضابط من الشارع.

وأشارت إلى ان الصحافة تستغل الثورة في سب الرموز، منتقدة ماشاهدته في التحرير من وضع احد الأشخاص لصورة الرئيس وسماحه لإعداد من المواطنين بوضع أقدامهم عليها"ثورة 25 يناير لم تكن كلها بيضاء".

ورفضت جابر محاكمة صفوت الشريف و فتحي سرور و كل المسئولين واتهامهم جميعا بالفساد كونهم كانوا متواجدين في عصر النظام السابق، ووجهت اللوم للأقباط على تخاذلهم من عدم إقحام أنفسهم في الحياة السياسية المصرية وهروبهم منهم وتواجدهم في الخارج وتخوفهم من خوض السياسة.

وانتقدت لميس بشدة إطلاق لقب الطاغية على مبارك الذي يحسب له من وجهة نظرها عددا من الانجازات "ليست فترة رئاسته كلها فساد" "يبقى إحنا شعب عايزين ضرب الأحذية لو عهد مبارك كله لايحتوي على انجازات" وأكدت انها كتبت في عصر مبارك في العديد من الصحف المستقلة بحرية كاملة بصرف النظر عن تقييدها في الكتابة في الصحف القومية.

و أكدت أن مصر خسرت كثيرا برحيل مبارك

اخبار مصر ثورة 25 يناير مظاهرات فى مصر