العربية تفصل مذيعة دافعت عن الرئيس السوري

كرت مصادر صحافية ان رئيس مجلس إدارة ” مجموعة إم بي سي “ المالكة لقناة العربية الوليد بن إبراهيم، قرر فصل المذيعة السورية زينة اليازجي
بسبب تعاطفها مع رئيس بلدها بشار الأسد وانحيازها له بشكل واضح أثناء محاورتها لحقوقية سورية على الهواء مباشرة في نشرة الأخبار.
وتقول معلومات صحافية إن قناة العربية المملوكة للسعودية والتي يوجد مقرها في دبي،قررت الإستغناء عن المذيعة السورية التي تعمل فيها كمقدمة للأخبار والبرامج السياسية،بعد أن أقدمت على مقاطعة حقوقية سورية أثناء تقديمها لإحدى نشرات أخبار القناة بالقول : “”إن مسيرات دمشق كلها حضارية ومع الدكتور بشار وليس كما تردد بأنها مخابرات”.
واعتبرت إدارة القناة حسب مصادر صحافية , ما أقدمت عليه المذيعة خطأ مهنيا لا يغتفر،على اعتبار أن الصحافي ليس من حقه أن يعبر عن رأيه الشخصي أثناء زاولة مهماه،و أن دوره هو إيصال الخبر و طرح الأسئلة التي يطرحها المتتبع.
غير أن المذيعة السورية زينة اليازجي نفت خبر إقالتها من المحطة،و قالت إنها هي من قررت تقديم استقالتها من القناة بسبب ما أسمتها “مواقفها الوطنية السورية و تضامنها مع الشعب السوري في هذه المرحلة والتي اعتبرتها مجرد غيمة سوداء لن تهز الشعب السوري”.
و كانت المذيعة السورية زينة اليازجي و هي زوجة الممثل السوري عابد فهد،كانت تعمل في التلفزيون السوري الرسمي قبل أن تنتقل إلى دبي للعمل في قناة العربية.
وكانت رئيس مجلس إدارة ” مجموعة إم بي سي “ المالكة لقناة العربية الوليد بن إبراهيم قد أصدر قرارا مماثلا قبل أقل من شهرين،يقضي بإعفاء الإعلامي المصري مقدم برنامج (استديو القاهرة) من العمل في قناة العربية ، اثر استضافته الإعلامي حمدي قنديل ، وقيامه بانتقاد الإعلام السعودي في شكل حاد ، خاصة طريقة تناوله للشأن المصري . – كما ذكرت مصادر صحافية.

اخبار مصر ثورة 25 يناير مظاهرات فى مصر