اخبار صاحب صورة الجثة المجهولة المشتبة في قيامه بتفجير الكنيسة

حصلت «المصري اليوم» على صورة لوجه صاحب الجثة المجهولة بين ضحايا تفجير كنيسة القديسين بالإسكندرية، بعد معالجة أشلاء الجثة وترميم الوجه عن طريق المعمل الجنائي، وتشتبه أجهزة الأمن في كونه الانتحاري منفذ الهجوم ليلة رأس السنة.
أعلنت وزارة الداخلية فى بيان مساء اليوم، الأربعاء، عن توصلها إلى الملامح الرئيسية لمنفذ أحداث الإسكندرية.

ملامح صاحب الجثة
ملامح صاحب الجثة


وحسبما أكد مصدر أمنى، أن الصورة تخص إحدى الجثث مجهولة الهوية التى عثر على أشلائها بموقع الحادث، وأضاف المصدر أن وزارة الداخلية استعانت بخبراء تجميل وأطباء لتحديد ملامح هذه الجثة والوصول إلى ملامحها بشكل نهائى.

وتم إرسال تلك الصورة إلى المطارات والموانى للتأكد ما إذا كان صاحب الصورة قد دخل البلاد قبل أيام من الحادث أم لا.