الجمعة، 7 يناير، 2011

احدث اخبار عن الدعاره فى مصر سيدة تستعين بـ 7 ساقطات لإدارة شبكة دعارة بالمقطم

اتخذت ربة منزل من شقتها فى المقطم، مكاناً للأعمال المنافية للآداب، حيث استعانت بـ 7 فتيات لمساعدتها فى ممارسة الرذيلة مع الرجال المترددين عليها، وتبين أنها اتفقت مع حارس العقار على أن يجلب لها الرجال مقابل نسبة يتحصل عليها، فتم ضبط جميع أعضاء الشبكة، وأخطرت النيابة لتولى التحقيق.

البداية كانت بتلقى اللواء أمين عز الدين مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، معلومات من مصادره السرية، مفادها قيام "إسكندره.س" ربة منزل، ومقيمة بالمقطم، بإدارة مسكنها فى أعمال الدعارة، وأنها تقود شبكة دعارة كبرى بالمنطقة لممارسة الرذيلة مع الرجال المترددين عليها من راغبى المتعة، مقابل مبالغ مالية تتحصل عليها.

من خلال التحريات السرية التى أشرف على تنفيذها اللواء طارق الجزار نائب مدير مباحث العاصمة، أمكن التوصل أن ربة المنزل على اتفاق مع "أنور.أ.أ" حارس العقار، لمساعدتها فى الترويج لشبكة الدعارة، بالإضافة إلى قيامه بجلب الرجال لممارسة الرذيلة مع فتيات الشبكة، وذلك مقابل مبلغ 200 جنيه يتحصل عليها عن كل زبون يجلبه لها.

بإخطار اللواء إسماعيل الشاعر مساعد أول الوزير لمنطقة القاهرة، أمر بسرعة ضبط أعضاء الشبكة، وباستهداف الشقة فى مأمورية قادها اللواء نذار إسماعيل مدير مباحث الآداب، أسفرت عن ضبط ربة المنزل مالكة الشقة، وبصحبتها 7 فتيات أخريات هن "حنان، وكريمة، وجيهان، وعواطف، وسحر، وهبة، ورانيا" وجميعهن أعضاء فى شبكة الدعارة، وبتفتيش الشقة تم ضبط مبلغ 4 آلاف جنيه من متحصلات راغبى المتعة، وزجاجة خمور مستوردة، فتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق.